سلطنة عُمان تعلن عن مساعي دؤوبة لإنهاء حرب اليمن

2 أسابيع مضت 11

أكدت سلطنة عمان، الإثنين 27 سبتمبر/أيلول، أنها "ماضية في مساعي دؤوبة لإنهاء حرب اليمن"، مؤكدة دعمها لمصالحة داخلية أفغانية.

جاء ذلك في كلمة لوزير خارجية سلطنة عمان، بدر البوسعيدي، عبر الاتصال المرئي، أمام الدورة الـ 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة التي انطلقت الثلاثاء الماضي.

وقال إن "السلطنة ماضية في مساعيها الدؤوبة والعمل مع السعودية، والمبعوثين الأممي (هانس غروندبرج)، والأمريكي (تيموثي ليندركينج) الخاصين باليمن والأطراف اليمنية المعنية".

وتهدف المساعي وفق البوسعيدي، إلى "إنهاء الحرب من خلال تحقيق وقف شامل ودائم لإطلاق النار من الأطراف كافة، واستئناف الجهود الإنسانية بشكل كامل ".

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

وحول الوضع في أفغانستان، قال البوسعيدي: "نأمل أن تعمل الأطراف الأفغانية على التصالح وتغليب تطلعات الشعب في الأمن والاستقرار والتنمية وبناء علاقات إيجابية مع دول الجوار الإقليمي والمجتمع الدولي".

من جانبه، قال عبد اللطيف الزياني، وزير الخارجية البحريني في كلمة أمام الاجتماع ذاته، إن بلاده "تقف إلى جانب الشعب وخياراته التي يقررها بنفسه دون أي تدخل أجنبي".

وأكد أن بلاده "مع ضرورة التوصل إلى حل سياسي سلمي بين جميع الأطراف ومكونات المجتمع الأفغاني، لتحقيق السلم والأمن في أفغانستان".

وعن الشأن اليمني، أشار إلى "دعم البحرين لمبادرة السعودية (أعلنت في مارس/آذار الماضي) لوقف إطلاق النار في اليمن (تحت رقابة أممية وبدء مشاورات سياسية)، من أجل التوصل إلى حل للأزمة اليمنية".

Read Entire Article
Flag Counter